الخميس، 7 مايو، 2015

أبو رامي في الحي السابع-مدينة نصر

عايز تاكل احلس سندوتشات ، يبقي من عند ابورامي في الحي السابع 



اروح هناك اقف قدام المنيو و الروايح طالع من الشباك اللي بيسلموا منه الساندويتشات كانك واقف في وسط محل مزايا و روايح البرفانات اللي الناس بترشها علشان تجربها جايه من الشرق و الغرب ، افضل متنح و ابص لاسامي الساندويتشات ومع كل اسم اقراه الاقي ريقي بيجري و بيفتكر كل طعم من الساندويتشات المكتوبه. و تجيلي حيرة كل مره و افتكر اني مابقدرش اكمل لما بطلب كتير بس والله مابقدرش و برضه بطلب كتير.
في ساندويتشين دول اساسي موجودين في الطبق السجق البلدي و ياعيني عليه وهو متدكك جوه الرغيف الفينو ولونه نبيتي و مشطشط شويه و تقطم القطمه منه تحس انه بيدخل جوه اللسان و تحس انك بتسابق الزمن عشان تلحق القطمه الثانيه قبل ما طعم الاولانيه يخلص. الساندويتش الثاني بقى هو داوود باشا وده بيجيلك الساندويتش عباره هن كور لحمه مرصوصه جنب بعضها و تحس ان كل كوره بتزق الثانيه علشان يبقوا كلهم واقفين في حدود الرغيف ومفيش كوره تتدحرج كده ولا كده او تقع من الرغيف، و انت بتاكله بقى بتظبط القطمه انها تكون على قد الكوره بالضبط و اول ما تحطها في بقك و تضغط عليها تندفع السمنه بقوه و تلسعك في لسانك بس مفيش احلى من كده لسوعه و يا سلام بقى على شويه البصل اللي بيكون في الرغيف و بيكون بايت من الصبح في الصوص بتاع اللحمه وشاربها و تلاقي الرغيف كمان شارب الميكس العظيم ده وانت مستمتع و طاير في عالم من العشق الساندويتشي
نكمل باقي الطلب و نطلب سجق اسكندراني وده عباره عن شرايح سوسيس من الحجم الكبيره مستويه مع فلفل اسود كثير ومشطشطه برضه لكن شطشطه الفلفل الاسود الي بتحرق سقف البق من بعيد كده لكن حرقان ممتع
الكبده بقى قصه ثانيه و حلو جدا انك وانت بتقطمها تلاقيها مهريه وماتحسش باحساس الكاوتش ابدا بالعكس وتلاقي الصوص اللي منزلاه ثقيل وبينزل على اللسان يديك احساس المارشميلو وطراوته مع طعم الخلاصه اللي نازله من تسويه الكبده.
لما اجي بقى اختم الحوادق وطبعا ختامه مسك باخد سكلانس حادق وهو مزيج بين كل الساندويتشات اللي فاتت و كأنك بتكافي نفسك بعد ما قطفت من كل بستان زهره و استمتعت بريحتها تاخد وانت خارج بوكيه ورد فيه كل الزهور العظيمه دي. بحيث يبقى لسانك مش ملاحق يستطعم السجق ولا الكبده و لا داوود باشا ويحس انه عايش في نعيم و نغنغه و السعاده بترفرف حواليه من كل ناحيه.
في وسط الساندويتشات دي كلها قدامك طبق فيه حاجتين بس، طماطم متبله و بطاطس متبله. دول بقى ليهم مكانهم وكل ساندويتش ليه اللي يتاكل معاه فمثلا السجق البلدي علشان مشطشط اكثر ترميله الطماطم اللي بتنزل ميتها فترطب لك خدودك من جوه و كمان بالتحديد اخر اللسان لما تنزل الميه تجري عليه و داوود باشا ترميله مكعب بطاطس متبله علشان يدوبوا الاثنين في بعض ويدوك طعم جديد تكتشفه لما يمتزجوا سوا.
اكيد بعد كل ده وكميه الشطشطه دي اللسان و الجهاز الهضمي هايتعب علشان كده جه وقت الترطيب بساندويتش سكلانس حلو عباره عن حلاوه طحينيه مع القشطه مع العسل. تاخد القطمه من الساندويتش تلاقي القشطه تنزل على لسانك كانك رميت جردل ثلج على نار والعه و العسل يخش يلزق فيه كل البهارات المتنطوره جوه البق ويجري بيها على المعده والحلاوه من ايمها تحلي بقك وتختمها بطعم مسكر ممتع وماتنساش ازاتين بيبسي صاروخ مصاحبين للسيمفونيه دي كلها وهي بتتعزف.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق